الفنانة المراكشية فاطمة بنمزيان في ذمة الله

حرر بتاريخ من طرف

الفنانة المراكشية فاطمة بنمزيان في ذمة الله
الفنانة الكبيرة فاطمة بنمزيان فارقت الحياة في إحدى المصحات الخاصة بالرباط، صبيحة يومه الخميس 14 ماي الجاري، بعد معاناة طويلة مع مرض عظال لم ينفع معه علاج. 
 
وفقد المغرب بوفاة هاتها السيدة الشامخة والأصيلة إسماً كبيراً من أسماء المسرح والتلفزيون المغربي، فهي تمثّل دوما روح الام الحنون والانسانة الطيبة والممثلة القديرة والمحبوبة وملكة خشبة المسرح، حيث سبق للفقيدة ان اشتغلت بقسم التمثيل العربي بالإذاعة الوطنية تحت رئاسة الاستاذ عبد الله شقرون، واقترنت بالعديد من أعمال زوجها السابق محمد حسن الجندي، ثم بفرقة فنون التي أسستها سنة 1984 مع ابنها أنور الجندي.

وقد خلفت وفاتها أسى عميقا لدى الجمهور العريض الذي أحبها دوما ولدى الفنانين الذين تبادلوا التعازي فيما بينهم فور ذيوع هذا النبأ الحزين.

وبهذه المناسبة الاليمة يتقدم طاقم “كِشـ24” بأحر التعازي الى إبنيها الفنّانين هاجر الجندي وانور الجندي، والى كل عائلة الجندي وايضا الى جمهورها في جميع بقاع الوطن.

 
الى ذالك وكانت الفقيدة قد ودعت ابنها قبل أربعة أشهر، منعم الجندي الذي وافته المنية خلال الأشهر الماضية.

إنا لله وإنا اليه راجعون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة