الفساد الانتخابي والاستعمال الكثيف للمال.. النيابة العامة تفتح التحقيق

حرر بتاريخ من طرف

استمعت عناصر تابعة لمصلحة الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بالرباط، اليوم الجمعة، لرئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام، محمد الغلوسي، تبعا لمطلب فتح تحقيق سبق للجمعية أن دعت إليه حول “الفساد الانتخابي” و”استعمال المال” في الانتخابات الأخيرة التي نظمت يوم 8 شتنبر الماضي.

وقال الغلوسي إن الفرقة الجهوية للشرطة القضائية بالرباط قد استمعت إليه بناء على تعليمات الوكيل العام للملك لدى محكمة الإستئناف بالرباط، وذلك على خلفية شكاية الجمعية المغربية لحماية المال العام الموجهة في وقت سابق إلى رئاسة النيابة العامة. وذكر بأن موضوع الشكاية يتعلق بشبهة افتراض استعمال الأموال في إنتخابات 8 شتنبر الماضي.

وسبق لبعض زعماء الأحزاب السياسية أن تحدث عبر تصريحات صحفية عن الاستعمال الواسع للمال والفساد في الإنتخابات وضمنهم رئيس الحكومة السابق، سعد الدين العثماني والذي سبق له أن صرح ضمن تصريح شهير بالعبارة التالية “الفلوس كتنزل بحال الشتا”، يقول الغلوسي في توضيحه لملابسات الاستماع إليه.

وجدد رئيس الجمعية المغربية لحماية المال العام مطلب الجمعية بالاستماع إلى المسؤولين السياسين الذين تحدثوا وبلغة واضحة عن الاستعمال المفضوح للأموال في الانتخابات، وترتيب الجزاءات القانونية تجسيدا لدور السلطة القضائية في مكافحة الفساد وتخليق الحياة العامة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة