العثور على جثة متحللة لسبعيني ضواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

عثرت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي برشيد، ظهر اليوم السبت 17 أبريل الجاري، على جثة متحللة تعود لرجل في السبعينيات من عمره، وذلك بمقر منزله الواقع بدوار أولاد سيدي إدريس، الجماعة القروية سيدي المكي إقليم برشيد.

ووفق مصادر كش24، فإن اكتشاف جثة الهالك، جاء نتيجة اختفائه عن الأنظار لمدة فاقت العشرة أيام تقريبا، ناهيك عن انبعاث روائح كريهة بمحيط وجنبات المنزل، الأمر الذي دفع الجيران المجاورين لمحل سكن الهالك، إلى إخطار عناصر الدرك الملكي بسرية برشيد.

وفي هذا الإطار، وبأمر من وكيل الملك لدى المحكمة الإبتدائية ببرشيد، اقتحمت العناصر الدركية منزل الهالك، ليتم العثور على المفارق للحياة جثة هامدة، تقدمت نوعا ما في التحلل، لتقوم عناصر الشرطة العلمية، بمسح عام وشامل للمنزل، و خصوصا أن الهالك كان بجانبه آثار دماء.

و استبعد الجيران، فرضية تعرضه لاعتداء جسدي مميت، خصوصا أنه كان يعيش أعزلا بدون أسرة، و كان قيد حياته يعاني مرضا مزمنا، و لا يهتم سوى بحديقة بيته، لتعمل العناصر الدركية على نقل جثة الهالك، صوب مستودع الأموات ببرشيد، في انتظار نتائج التشريح الطبي لمعرفة ظروف وأسباب الوفاة الغامضة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة