العثماني يتحدث عن إضراب الريسوني: القرار قضائي ونحن نحترم المؤسسات القضائية

حرر بتاريخ من طرف

في الوقت الذي يحذر فيه جميع المتتبعين لقضية الصحفي سليمان الريسوني من انهيار مفاجئ لوضعه الصحي بعدما وصل اضرابه عن الطعام إلى حوالي 87 يوما، خرج سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة والأمين العام لحزب العدالة والتنمية بتصريحات صادمة حول هذا الموضوع.

وقال في حوار أجرته معه أسبوعية “الايام” ونشرته في عددها الأخير إن قرار الافراج عنه ومتابعته في حالة سراح هو قرار قضائي وليس قراره كأمين عام لحزب العدالة والتنمية أو كرئيس للحكومة.

وأضاف بأنه يحترم المؤسسات القضائية ويتمنى أن يجد سليمان الريسوني حريته في القريب العاجل ويتمنى له حياة كريمة وصحة وعافية أيضا.

وذكر في معرض جوابه حول سؤال حول إمكانية متابعة هذا الصحفي في حالة سراح في وقت يخوض فيه اضرابا غير مسبوق عن الطعام من حيث عدد الأيام، بأنه يتوجه إلى الصحفي الريسوني بوقف إضرابه عن الطعام والبحث عن حلول أخرى.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة