العثماني: البوليساريو في أكبر عزلة دبلوماسية منذ 40 سنة

حرر بتاريخ من طرف

قال الأمين العام لحزب العدالة والتنمية ورئيس الحكومة سعد الدين العثماني، إن “المرحلة الحالية تشكل أكبر عزلة دبلوماسية لجبهة البوليساريو الإنفصالية منذ 40 سنة”.

وأوضح العثماني خلال كلمة له في لقاء بمدينة العيون أمس السبت 07 مارس الجاري، أن “عددا من الدول سحبت اعترافها بالبوليساريو منذ مدة، ومؤخرا ارتفع هذه العدد بشكل ملحوظ”، مشيرا إلى أن “عدد الدول التي تعترف بالبوليساريو انخفض لأقل من 28 دولة من أصل 84 في السابق”.

وأكد العثماني، أن التعامل مع قضية الصحراء يتطلب مقاربة شمولية تدمج الأبعاد التنموية والإنسانية والاجتماعية. وانتقد بعض الجهات (لم يحددها) التي تقوم بالهجوم على بلاده، وتستهدف استقراره وأمنه.

ويشهد إقليم الصحراء منذ عام 1975 نزاعا بين المغرب وجبهة “البوليساريو”، وذلك بعد إنهاء الاحتلال الإسباني وجوده في المنطقة، ليتحول إلى مواجهة مسلحة بين الجانبين، توقفت عام 1991، بتوقيع اتفاق لوقف إطلاق النار، برعاية الأمم المتحدة.

وتقترح الرباط حكما ذاتيا موسعا تحت سيادتها، بينما تدعو “البوليساريو” إلى استفتاء لتقرير المصير، وهو طرح تدعمه الجزائر، التي تؤوي عشرات الآلاف من اللاجئين من الإقليم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة