العارضة الايطالية “لورا” تعلن من مراكش دعهما لصديقها سعد المجرد المعتقل في باريس

حرر بتاريخ من طرف

خرجت عارضة الأزياء الإيطالية لورا فارس، عن صمتها، معبرة عن تضامنها مع صديقها سعد المجرد، الذي قضى ليلة أمس الجمعة، أول ليلة خلف القبضان بتهمة “الاغتصاب” بعد ثلاثة ايام من اعتقاله في باريس
 
ونشرت عارضة الازياء الايطالية، أمس صورة مع سعد لمجرد، وعلقت عليها :”أنت في ورطة في باريس، وأنا في بلدك المغرب.. رغم كل ما صار بيني وبينك، لكنني متضامنة معك”، مضيفة في تعليق ثاني :”في جميع الأحوال.. أنا أساندك”.

وكانت لورا فارس قد نشرت قبل يومين صورة مع مواطن مغربي في وضع طريف كأنه يطلب يدها وعلقت على الصورة بانها وجدت آخيرا شريك الحياة الذي لن يخونها، وهو ما فهم من طرف المتتبعين انه رد على إعتقال صديقها المجرد بتهمة الاغتصاب وكونه خانها بتورطه في هذه الواقعة

ويذكر أن العديد من الاشاعات رافقت علاقة “لورا فارس” بسعد المجرد، بعد انتشار صور حميمية لهما في أحد فنادق مراكش الفخمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة