“الصويرة غرين هاكاتون”..مبادرة في خدمة ريادة الأعمال الخضراء

حرر بتاريخ من طرف

نظمت بمدينة الصويرة، خلال الفترة ما بين 1 و3 أكتوبر، النسخة الثانية لمبادرة “الصويرة غرين هاكاتون”، وذلك عبر سلسلة ورشات تفاعلية لإعادة ابتكار النشاط المقاولاتي من منظور إيكولوجي.

وهدف هذا “الهاكاتون”، الذي نظمه المركز الدولي للبحوث وتعزيز القدرات التابع للمدرسة العليا للتكنولوجيا بالصويرة، بشراكة مع جامعة القاضي عياض بمراكش، ومؤسسة فريدريش ناومان للحرية، أساسا، إلى إطلاق دينامية مقاولاتية على الصعيد المحلي، قصد اشراك الشباب والنساء الاكثر هشاشة، وتمكينهم من تقديم مساهمتهم للاستجابة للإشكاليات المحلية، والتوفيق بين التجارة والاعتبارات المجتمعية.

وقالت رئيسة المركز الدولي للبحوث وتعزيز القدرات، خلود كاهيم، إن هذه المبادرة استهدفت، بالأساس، المقاولين وحاملي المشاريع (الخريجين الشباب)، والمقاولات الناشئة والجمعيات على صعيد إقليم الصويرة.

وأوضحت كاهيم، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المركز عبأ بمعية شركائه، ثلة من الخبراء المستعدين للتعاون مع المشاركين والمستفيدين لتحويل أفكارهم إلى فرص أعمال، وبعث النشاط المقاولاتي من منظور إيكولوجي.

وأشارت إلى أنه في ختام هذه الأيام التفاعلية الثلاثة، المثمرة والغنية بالنقاشات، تم انتقاء ثلاثة مشاريع من أجل مواكبة حامليها لإحداث مقاولاتهم.

وتضمن برنامج النسخة الثانية لمبادرة “الصويرة غرين هاكاتون” سلسلة من الورشات تمحورت حول “نموذج الأعمال”، و”اقتراح قيمة المشاريع”، و “إجراءات إحداث المقاولات”، و”التصميم”، بالإضافة إلى حصص تدريبية لفائدة حاملي المشاريع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة