الشيعة المغاربة يؤسسون أول جمعية لهم للدفاع عن حقوق الأقليات الدينية والمذهبية

حرر بتاريخ من طرف

في تطور جديد لقضية الشيعة بالمغرب، وبعد المنع الذي طال تأسيس جمعية “رساليون تقدميون” سنة 2013، عاد الشيعة المغاربة الى ما قالوا إنه اختبار جديد لمدى استعداد السلطات المغربية لتطبيق الدستور، بعد أن عقدوا الجمع العام التأسيسي لجمعية وطنية تحمل اسم “رساليون تقدميون” داخل مقر جمعية الدفاع عن حقوق الانسان بمدينة تطوان.
 
وحسب صحيفة “المساء”، فقد عقد عدد من الوجوه المرتبطة بتيار الخط الرسالي الشيعي الجمع التأسيسي لجمعية باسم “رساليون تقدميون”. وبعد تلاوة القانون الأساسي والداخلي والمصادقة عليه، تم انتخاب المكتب.
 
وأشارت الصحيفة إلى أن هؤلاء أشاروا الى أن الجمعية تتوخى الدفاع عن حقوق الأقليات الدينية والمذهبية، والقبول بالاختلاف والتنوع الثقافي والعرقي والديني والإثني وبحرية المعتقد.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة