الشطط في استعمال السلطة يخرج مواطنين للإحتجاج بالرحامنة

حرر بتاريخ من طرف

نظم ساكنة مجموعة من الدواوير بقيادة حد راس العين، صباح يومه الجمعة 07 يونيو الجاري، مسيرة احتجاجية للتنديد بما أسموه التمييز الذي يمارسه القائد في محاربة البناء العشوائي بالمنطقة.

وكانت هذه المسيرة التي توّجت بوقفة أمام مقر قيادة حد راس العين بإقليم الرحامنة، مدعومة من المكتب الاقليمي للمؤسسة المغربية لحقوق الإنسان بالرحامنة.

ورفع المحتجون في المسيرة التي تعتبر الثانية من نوعها في أقل من أسبوعين، شعارات تندد بالزبونية والمحسوبية في محاربة هذه الظاهرة وطالبوا السلطة المحلية بالتزام الحياد وعدم التحيز للسياسيين.

واستنكر المحتجون تغاضي السلطة المحلية في شخص القائد عن مخالفة البعض للقانون والبناء بطريقة عشوائية مقابل زجر البعض الآخر وكأن للقانون مقاييس تسري على البعض ويستثنى منها البعض الآخر.

وسبق للساكنة أن خرجت في مسيرة احتجاجية تنديدا بالوضع نفسه يوم 30 ماي المنصرم.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة