الزويتن وفصيح والصقلي أمام قسم جرائم المال بفاس بتهمة “تبديد” أموال جمعية “روح فاس”

حرر بتاريخ من طرف

قررت غرفة الجنايات الابتدائية بقسم جرائم المال بمحكمة الاستئناف بفاس، اليوم الثلاثاء، تأخير النظر في ملف جمعية “روح فاس” إلى 20 يوليوز القادم، وذلك لاستدعاء شهود ومتهم لم يحضروا جلسة اليوم.

ويتابع في هذا الملف عبد الرفيع الزويتن، الرئيس السابق للمكتب الوطني للسياحة، والرئيس الحالي لمهرجان الموسيقى الروحية، وذلك إلى جانب فوزي الصقلي، الرئيس السابق للجمعية، والرئيس السابق للمجلس الجهوي للسياحة، ادريس فصيح، وعدد من أعضاء المكتب المسير، وأعضاء من الطاقم الإداري، وممونين.

وكانت عناصر تابعة للفرقة الوطنية للشرطة القضائية قد حققت مع عدد كبير من المسؤولين والمتعاملين مع هذه الجمعية، تبعا لتعليمات النيابة العامة، وبناء على شكاية سبق أن تقدم بها أعضاء من الجمعية.

لكن جلسات النظر في الملف جرى تأخيرها بعد الانتهاء من التحقيق في القضية واتخاذ قرار المتابعة، وذلك بسبب عدم حضور المتابعين الذين بلغ عددهم الإجمالي 13 متهما قرر قسم جرائم المال متابعتهم بكفالات متفاوتة.

وكان من أكبر الملفات المثيرة التي تفجرت في اختلالات هذه الجمعية ملف كراء طائرة خاصة بـ50 مليون سنتيم من أموال الجمعية، واتهم الرئيس باستغلالها في رحلة مع ابنته لزيارة إيطاليا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة