الرميد يتابع الخطاب الملكي من خارج قبة البرلمان لهذا السبب

حرر بتاريخ من طرف

تابع وزير الدولة المكلف بحقوق الإنسان، مصطفى الرميد، ومستشارين ملكيين، الخطاب الذي ألقاه الملك بقبة البرلمان بمناسبة افتتاح الدورة التشريعية الجديدة، مساء  أمس الجمعة 12 أكتوبر الجاري، على شاشة التلفزيون في إحدى قاعات البرلمان.

وأفادت المصادر، أن سبب متابعتهم الخطاب خارج قبة البرلمان، راجع إلى تأخرهم في الوصول إلى قاعة الجلسات، مما دفع المسؤولين عن البروتوكول الملكي، إلى منعهم من دخول القاعة من أجل حضور الخطاب الملكي، خاصة وأن الأبواب تم إغلاقها مع انطلاق الخطاب، وكان من المفروض أن يحضروا  إلى قاعة البرلمان لمتابعة خطاب العرش قبل وصول الملك محمد السادس.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة