الرشوة ترسل موظفا بالمياه والغابات بسيدي إفني وراء القضبان

حرر بتاريخ من طرف

قضت المحكمة الابتدائية لمدينة تيزنيت، بستة اشهر حبسا نافذة، في حق موظف يعمل بالمديرية الإقليمية للمياه و الغابات ومحاربة التصحر بسيدي افني، بتهمة الإرتشاء لتسهيل مصلحة إدارية.

وأفادت مصادر، أن المدان تم ضبطه متلبسا بتلقي الرشوة يوم الثلاثاء 6 ماي الجاري، من أحد المواطنين بمدينة تيزنيت، مقابل تقديم خدمة إدارية.

وأضافت المصادر، بأن المواطن ربط الإتصال بالخط الأخضر للرشوة، واتهم موظفا يعمل بالمصالح المذكورة بابتزازه، حيث طلب منه مبلغ 3000 درهم مقابل الاستفادة من خدمة إدارية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة