الراضي يكشف حقيقة تواصله مع ضابط استخبارات بريطاني

حرر بتاريخ من طرف

ﻛﺸﻒ ﺍﻟﺼﺤﺎﻓﻲ ﻋﻤﺮ ﺍﻟﺮﺍﺿﻲ، ﺣﻘﻴﻘﺔ ﺗﻮﺍﺻﻠﻪ ﻣﻊ ﺿﺎﺑﻂ ﺍﺳﺘﺨﺒﺎﺭﺍﺕ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻲ، ﻭﺗﻬﻤﺔ ﺍﻟﺘﺠﺴﺲ ﺍﻟﺘﻲ ﻭﺟﻬﺖ ﻟﻪ ﻓﻲ ﺗﺤﻘﻴﻘﺎﺕ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﺍﻟﻘﻀﺎﺋﻴﺔ.

ﻭﻗﺎﻝ ﺍﻟﺮﺍﺿﻲ، ﻓﻲ ﻧﺪﻭﺓ ﺻﺤﺎﻓﻴﺔ ﺑﻤﻘﺮ ﺍﻟﻨﻘﺎﺑﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ اليوم الأربعاء 15 يوليوز الجاري، ﺇﻥ ﺍﻟﺸﺮﻃﺔ ﺍﻟﻘﻀﺎﺋﻴﺔ ﺳﺄﻟﺘﻪ ﻋﻦ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻤﺒﺎﻟﻎ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻮﺻﻞ ﺑﻬﺎ ﻣﻦ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺎﺕ ﻣﻦ ﺧﺎﺭﺝ ﺍﻟﻤﻐﺮﺏ، مشيرا الى انه توصل بها ﻣﻘﺎﺑﻞ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﺨﺪﻣﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﻗﺪﻣﻬﺎ ﺑﺼﻔﺘﻪ ﻛﺼﺤﺎﻓﻲ، ﻣﻮﺿﺤﺎ ﺃﻧﻪ ﻗﺪﻡ ﻟﺒﻌﺾ ﺍﻟﻤﺆﺳﺴﺎﺕ ﺍﺳﺘﺸﺎﺭﺍﺕ ﻗﺎﻧﻮﻧﻴﺔ ﺑﺎﻋﺘﺒﺎﺭﻩ ﺻﺤﺎﻓﻴﺎ ﻣﺨﺘﺼﺎ ﻓﻲ ﺍﻻﻗﺘﺼﺎﺩ ﺑﺎﻟﻤﻐﺮﺏ .

ﻭﺍشار المتحدث ذاته، الى ان اسم الضابط السابق في الأستخبارات البريطانية، كان ضمن الأسماء التي يتواصل معها في اطار العمل، بصفته ﻳﻌﻤﻞ ﻓﻲ ﻣﺆﺳﺴﺔ ﺍﻗﺘﺼﺎﺩﻳﺔ، ﻣﻮﺿﺤﺎ ﺃﻥ ﻫﺬﺍ ﻣﺎ ﺩﻓﻌﻬﻢ ﻟﻴﻮﺟﻬﻮﺍ ﻟﻪ ﺗﻬﻤﺔ ” ﺍﻟﺘﺠﺴﺲ ” ، ﻗﺎﺋﻼ ” ﻳﻄﻠﺒﻮﻥ ﻣﻨﻲ ﺍﻻﻋﺘﺮﺍﻑ ﺑﺄﺷﻴﺎﺀ ﻻ ﺃﺳﺎﺱ ﻟﻬﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺼﺤﺔ .”

وقال ﺍﻟﺮﺍﺿﻲ ” ﻟﻢ ﺗﻮﺟﻪ ﻟﻲ ﺗﻬﻤﺔ ﻟﺤﺪ ﺍﻵﻥ، ﻣﺠﺮﺩ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻖ ﻓﻲ ﺷﺒﻬﺎﺕ، ﺃﻃﻠﺐ ﻣﻨﻬﻢ ﺃﻥ ﻳﻮﺍﺟﻬﻮﻧﻲ ﺑﺘﻬﻤﺔ ﺇﺫﺍ ﻛﺎﻧﺖ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﺃﺩﻟﺔ .”

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة