“الراس لي ما يدور كدية”.. بنعبد القادر كان ناوي يحيد الساعة

حرر بتاريخ من طرف

كشف حسن عديلي، عضو الفريق النيابي لحزب العدالة والتنمية، رأي محمد بنعبد القادر، الوزير المكلف بالوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، في ما يخص تطبيق التوقيت الصيفي في البلاد قبل أربعة أيام، لم يكن هو ما تمت المصادقة عليه أمس الجمعة.

ونشر عديلي تدوينة على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فايس بوك، كشف فيها عن حديث دار بينه وبين بنعبد القادر، حيث أكد  أنه صادف الوزير في البرلمان، يوم الاثنين الماضي، بمعية زميله في الفريق رضا بوكمازي، وسأله حول “جديد الساعة الإضافية”.

وكان جواب الوزير بالقول: “نحن قريبون من اتخاذ قرار بتوحيد التوقيت بشكل نهائي، المغاربة لا يناسبهم التوقيت الصيفي، غالبا سنعود للساعة العادية طيلة السنة”.

وأضاف البرلماني: “لم أكن أتوقع أن كلام الاثنين ستنتهي صلاحيته بعد أربعة أيام، لتبدأ حكاية جديدة عن دراسة معمقة وتوقيت صيفي دائم وإجراءات مواكبة، إنه التخبط والعبث في أسوأ مظاهره”، وفق ما جاء في التدوينة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة