الدرك يُفكك عصابة إجرامية بجماعتي سيد الزوين ولوداية

حرر بتاريخ من طرف

أفلحت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي لسيد الزوين، اليوم الأربعاء، في تفكيك عصابة إجرامية في السرقة، مكوّنة من ثلاثة أشخاص يشتبه في اعتراضهم سبيل المارة تحت التهديد بالعنف والاغتصاب، وذلك على مستوى النفوذ الترابي لجماعتي سيد الزوين ولوداية.

وحسب المعطيات التي توصلت بها كشـ24 فقد مكّنت التحقيقات التي باشرتها عناصر الدرك الملكي بسيد الزوين، من إيقاف صاحب سوابق مبحوث عنه يبلغ من العمر نحو 29 عاما من أجل تورطه في جرائم السرقة عن طريق العنف واعتراض سبيل المارة والاغتصاب، قبل أن يتم التوصل إلى مكان اختباء اثنين من شركائه.

وأوضحت المصادر ذاتها أن المعنيين بالأمر أحدهما يدعى “حمزة.ر” من مواليد 1990، فيما الآخر يدعى “عمر.د” وهو من مواليد 1998، تم إيقافهما بعد مداهمة المنزل الذي كانا يختبئان داخله بجماعة لوداية بناء على المعلومات التي أدلى بها المتهم الأول الذي تم إيقافه في الساعات الأولى من صباح الأربعاء.

وقد تم اقتياد الموقوفين إلى مخفر الدرك الملكي لسيد الزوين، وتم وضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار استكمال البحث المفتوح في القضية، قبل أن يتم إحالتهم على الوكيل العام للملك من أجل تهم تكوين عصابة إجرامية والسرقة تحت التهديد واعتراض سبيل المارة والاغتصاب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة