الدرك يفكك عصابة إجرامية متخصصة في السرقة نواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

تمكنت فرقة مكافحة المخدرات ومحاربة الجريمة، لدى الضابطة القضائية حد السوالم، التابعة نفوذيا لسرية برشيد القيادة الجهوية سطات، من تفكيك عصابة إجرامية خطيرة، يتكون من خمسة أشخاص، ضمنهم ثلاثة جناة، فيما الإثنين من أصحاب إخفاء المسروق، ولا زال البحث جاريا للإيقاع بالشخص الثالث، أفراد العصابة الموقوفة، كانوا ينشطون في مجال سرقة المنازل الثانوية، وخاصة تلك التي يتواجد أصحابها خارج أرض الوطن، والدراجات النارية من الشركات و اعتراض السبيل، أعمار الفاعلين والجناة المتورطين على خلفية هذه القضايا، تتراوح ما بين 20 و 30 سنة تقريبا، وتبين للمحققين عند تنقيطهم عبر الناظم الآلي، أن ثلاثة منهم سجلهم العدلي حافل بالسوابق القضائية، في مجال السرقات و الحيازة و الاتجار في المخدرات، وتمكنت عناصر الدرك الملكي حد السوالم، من وضع اليد على المسروقات في أماكن متفرقة من أنحاء الجماعة القروية السوالم الطريفية، وعملت على استرجاع الدراجات النارية إلى أصحابها.

وفي هذا الصدد وفق مصدر أمني، فإن عملية التوقيف والاعتقال، التي تمت بتنسيق تام مع القائد الإقليمي لسرية برشيد، وتحت الإشراف الفعلي لقائد المركز الترابي حد السوالم، تنفيذا لتعليمات القائد الجهوي للدرك الملكي بسطات، جاءت بعد التحريات والمتابعة التي قامت بها العناصر الدركية بمنطقة حد السوالم و السوالم الطريفية وسيدي رحال الشاطئ، والتي أفضت إلى الوصول و الاهتداء إلى أماكن تواجد الأظناء وإيقافهم تباعا، كما أضاف المصدر ذاته لكش 24، أن الموقوفين والمحروسين نظريا الذين اعترفوا بالمنسوب إليهم، استغلوا عامل الليل و الاتفاق المسبق في تنفيذ جميع مخططاتهم الإجرامية، و توجهوا آخر مرة قبل السقوط في المحظور، صوب شركة متخصصة في انتاج الديك الرومي، الكائن مقرها بدوار البراهمة السوالم الطريفية إقليم برشيد، و كسروا قفل باب المستودع، وسرقوا الدراجات النارية التي تعود ملكيتها للمستخدمين بالشركة السالف ذكرها.

وسيحال الموقوفين الخمسة، يوم غد الخميس الموافق ل 09 دجنبر من السنة الجارية، على أنظار الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بسطات، من أجل متابعتهم بتهم ثقيلة، تتعلق أساسا بتكوين عصابة إجرامية مختصة في سرقة المنازل واعتراض السبيل، المقرونة بظروف الليل والسطو عن طريق الكسر، و التعدد و الحيازة و الاتجار في المخدرات، ومن تم سيتم عرضهم على المحكمة، لترتيب الجزاءات القانوية في حقهم و القيام بالمتطلب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة