الدرك يضبط كميات مهمة من “الماحيا” والمخدرات ضواحي برشيد + صورة

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

تمكنت مصالح الدرك الملكي حد السوالم التابعة نفوذيا لسرية برشيد، في إطار الحملات الاعتيادية التي تشنها ضد تجار الخمور والمخدرات والمشروبات الكحولية المختلفة الألوان والأنواع، وذلك ليلة أمس الإثنين، من ضبط كميات مهمة من مسكر ماء الحياة وحجز ما يفوق 1300 قنينة من النبيذ و الجعة ووضعت العناصر الدركية اليد على كيلوغرام من مخدر الشيرا ومدية من الحجم الكبير وكلبين من النوع الشرس والممنوع بالإضافة إلى آليات ومعدات أخرى تستعمل في تقطير وتصنيع الماحيا، إثر مداهمة وكر البارون المدعو “ولد الحيرش” الذي ينشط بالمجال الترابي لدوار الخيايطة قيادة وجماعة الساحل أولاد احريز إقليم برشيد.

وأوضحت مصادر مطلعة لـ كشـ24، أن مجموع كميات الماحيا التي ضبطتها عناصر الدرك الملكي بضواحي مدينة حد السوالم عمالة إقليم برشيد، بلغت حوالي 200 لتر من هذه المادة المسكرة، جرى ضبطها خلال عملية وصفتها مصادرنا بالنوعية تزامنا مع اقتراب عيد الأضحى المبارك.

وأضافت المصادر ذاتها أن هذه الكميات الكبيرة من المشروبات الكحولية ومسكر ماء الحياة التقليدية الصنع التي جرى ضبطها خلال هذه العملية ليلة أمس الإثنين، تنوعت بين المشروب الكحولي النبيذ الأحمر والأسود والأبيض والجعة وقنينات بلاستيكية من مسكر الماحيا، إضافة إلى حجز مجموعة من الأواني والمعدات التي تستعمل في تقطير ماء الحياة.

وتنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة لدى الدائرة القضائية سطات، تم نقل المحجوزات صوب مقر الدرك الملكي، وتحرير مذكرة بحث وطنية في حق البارون الرئيسي ،على خلفية تشكيل عصابة إجرامية خطيرة متخصصة في إعداد وترويج الماحيا وتوزيع المخدرات فيما لا يزال البحث جاريا عن أشخاص آخرين متورطين في هذا المد الإجرامي الخطير.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة