الدرك الملكي يفك لغز جريمة قتل بشعة بتاونات

حرر بتاريخ من طرف

تمكنت عناصر الدرك الملكي للمركز الترابي الورتزاغ، بتنسيق مع السلطات المحلية، بدوّار القوريين بإقليم تاونات من توقيف خمسة أشخاص من أسرة واحدة تتراوح أعمارهم بين 22 و50 سنة، وذلك للاشتباه في تورطهم في قضية تتعلق بتعريض شخص ثلاثيني للضرب والجرح المفضي للموت بواسطة العصي والهروات.

وكانت مصالح الدرك توصلت، ببلاغ من أحد سكان الدوار المذكور بعد عثوره على الهالك وهو متزوج وأب لثلاثة أطفال، مضرجا في دمائه جراء تعرضه لضربات على مستوى الرأس واليدين.

الأبحاث والتحريات المكثفة التي باشرتها مصالح الدرك الملكي أظهرت أن الدافع وراء ارتكاب هذه الجريمة هو الانتقام، سيما أن الهالك حديث الخروج من السجن، حيث سبق له أن قضى عقوبة سجنية في قضية لها صلة باعتدائه على أحد المشتبه فيهم.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك لكشف جميع ظروف وملابسات هذه الجريمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة