الدرك الملكي يفكك عصابة إجرامية خطيرة لترويج القرقوبي

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

صفعة قوية تلك التي تلقتها، عصابة إجرامية خطيرة تروج القرقوبي بمدينة حد السوالم، التابعة إداريا لعمالة إقليم برشيد، حيث تمكنت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي، في الساعات الأولى من صباح امس السبت 13 نونبر الجاري، من تفكيك العصابة المتخصصة في ترويج أقراص الهلوسة، إثر عملية مداهمة إحدى الشقق السكنية بتجزئة الساحل، تعود ملكيتها لأب المزود الرئيسي، والملقب ب ” برقوق ” مبحوث عنه بموجب عدة مذكرات بحث وطنية، ستة منها لدى مصالح درك السوالم، والباقي منها لدى مصالح أمنية أخرى.

وفي هذا الصدد، شمل إيقاف واعتقال أفراد العصابة الخمسة، اعتقال فتاة عشرينية تعد عشيقة العقل المدبر وساعده الأيمن، تتحدر من دوار الخلايف جماعة وقيادة السوالم الطريفية، فيما مازال البحث جاريا للكشف عن باقي أفراد هذه العصابة الإجرامية الخطيرة المفترضين، وتم إثر هذه العملية، حجز أكثر من 40 قرص مهلوس من نوع ” ريڤوتريل “، ودراجة نارية من نوع c90، بمنزل كان يتخذه المتهمون ملاذا آمنا لإخفاء الممنوعات، التي يقومون بإعدادها وترويجها.

وأفادت مصادر أمنية لـ”كشـ24″، بأن إيقاف المشتبه فيهم، جاء بناء على معلومات دقيقة توصلت بها عناصر الدرك الملكي حد السوالم، تفيد بأن متزعم العصابة المذكورة المبحوث عنه بموجب عدة برقيات، قام بجلب شحنة مهمة من المخدرات، من أجل ترويجها بطرق سرية، وسط شباب المنطقة وخاصة بجنبات ومحيط المؤسسات التعليمية العمومية.

واستنفرت المعلومات، قائد المركز الترابي للدرك الملكي وعناصره ، التي انتقلت على الفور إلى المكان، وقامت من خلال تحرياتها الميدانية، بنصب كمين محكم للمتهمين، مكن من محاصرتهم وإيقافهم في حالة تلبس، حيث جرى تطويق المنزل، ووضع حراسة أمنية مشددة على جنباته، والانتظار حتى الساعات الأولى من صباح اليوم.

وكان الموقوفون يتقدمهم المتهم الرئيسي وعشيقته، ومعاونيه يتبادلون الأدوار في توزيع بضاعتهم المسمومة، على الراغبين في اقتنائها، وبتعليمات من النيابة العامة، تم نقل المحجوزات والموقوفين الخمسة، صوب مركز الدرك الملكي، ووضعهم تحت تدابير الحراسة النظرية، رهن إشارة البحث والتحقيق معهم، وتقديمهم أمام أنظار النيابة العامة، للنظر في صك الإتهام الموجه إليهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة