الدرك الملكي يحقق في وفاة سائق “طاكسي” بضواحي برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

فتحت الضابطة القضائية بالمركز الترابي للدرك الملكي حد السوالم، سرية برشيد جهوية سطات، تحقيقا في ظروف وحيثيات وفاة سائق سيارة أجرة من الصنف الكبير، إثر نقاش بسيط نشب بينه وبين زميل له في العمل، قبل أن يتم نقل السائق إلى إحدى المصحات بالدار البيضاء لتلقي العلاجات الضرورية اللازمة، التي قضى على إثرها يومين بالمصحة السالفة الذكر، إلى أن وافته المنية يوم أمس الجمعة الموافق ل 07 ماي الجاري، ويذكر بأن السائق كان يعاني أمراضا عديدة ومتعددة، نقل بسببها عدة مرات صوب المستعجلات.

وفي تفاصيل الخبر وفق مصادر كش 24، فإن الخلاف البسيط الذي وقع بين السائقين حول الركاب يرجح أنه كان من بين الأسباب التي عجلت بنقل الضحية صوب المستعجلات بمدينة الدار البيضاء قصد العلاج لكن أوردت مصادر مطلعة أن النقاش لا علاقة له بالوفاة، لتبقى أوامر النيابة العامة المختصة، بتشريح جثة الهالك هي الفيصل في هذه القضية، لإماطة اللثام عن الغموض الذي يلف ظروف وفاة السائق، الذي أمر الوكيل العام بتشريح جثته والتحقيق في أسباب وفاته، وما إذا كان ضحية فعل جرمي من طرف زميله في المجال.

وفي هذا الإطار استنادا لمصادر أمنية، عملت عناصر الدرك الملكي حد السوالم، على تفعيل وتنفيذ أوامر الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بسطات، والانتقال إلى محل إقامة المشتبه به واقتياده صوب مركز الدرك الملكي، والإستماع إليه في محضر رسمي حول ظروف وأسباب وملابسات القضية، ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية في انتظار تقديمه أمام أنظار العدالة قصد القيام بالمتعين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة