الداودي مدافعا عن نجلته: “بنتي مريضة وكتخرج من الدار بلا خبارنا”

حرر بتاريخ من طرف

بعد توقيف ابنة الوزير السابق لحسن الداودي ليلة السبت 31 أكتوبر/ الأحد 01 نونبر، رفقة الناشط الفيسبوكي سفيان البحري، على خلفية شجار نشب بينهما بعد خروجهما من “حانة” بالرباط، خرج لحسن الداودي عن صمته في القضية مدافعا عن ابنته.

وقال الوزير السابق في تصريح لموقع “كود”، إن “ابنته مريضة وتتابع العلاج النفسي عند أطباء مختصين بين مدينتي سلا والدار البيضاء”.

وأضاف الداودي: “بنتي مريضة وعانينا معاها بزاف وكتخرج من الدار بلا خبارنا، وداك السيد هو اللي تعدا عليها وماشي فالبار داكشي، واللّي كيتشفا دبا نشوفو ولادو آش كيديرو”.

ومثل كل من سفيان البحري، ونادية الداودي نجلة القيادي في حزب العدالة والتنمية، الوزير السابق لحسن الداودي، اليوم الاثنين ثاني نونبر، أمام النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية بالرباط، التي قررت متابعتهما في حالة سراح، وحددت 19 نونبر أول جلسة محاكمة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة