الحكومة تعلق على اعتقال الرابور “الكناوي” وأغنية “عاش الشعب”

حرر بتاريخ من طرف

قال الناطق الرسمي باسم الحكومة، حسن عبيابة، زوال اليوم الخميس 14 نونبر الجاري، إن “أي أغنية كيفما كانت، يجب أن تحترم حقوق المغاربة والمواطنين، والثوابت والمبادئ التي تربى عليها المغاربة”.

وشدد الوزير، في رده على سؤال صحافي، خلال الندوة الصحافية التي أعقبت الاجتماع الأسبوعي للحكومة، حول اعتقال الرابور المثير للجدل “الكناوي” وأغنية “عاش الشعب” التي أثارت جدلا كبيرا بسبب كلماتها، (شدد) على أن “الفن وسيلة للتعبير والفرجة وليس لأمر آخر، وبالتالي نحن دولة الحق والقانون، وغير مقبول أي سلوك أو تصرف يكون خارج القانون”.

وأضاف عبيابة أنه “ما دمنا نحاسب الناس، ونطلب ذلك، فكل شخص يجب أن يحاسب نفسه، والقانون على الجميع وفوق الجميع، ويجب أن يسري على الجميع”.

وكانت مصادر أمنية، نفت أن يكون الرابور المدعو “الكناوي”، اعتقل بسبب أغنية “عاش الشعب”.

وأوضحت ذات المصادر، أن اعتقال الكناوي “جاء بسبب شريط فيديو نشره عبر تقنية البث المباشر سابقا، تضمن سبا وقذفا في أعراض رجال الشرطة وزوجاتهن، كما تضمن الشريط توجيه تهديدات بالإعتداء على رجال أمن بسبب خلاف معهم”.

جدير بالذكر، أن  ابتدائية مدينة سلا، قررت اليوم الخميس، تأجيل أشغال محاكمة ”الكناوي” إلى تاريخ 25 نونبر الجاري.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة