الحكم على طالبة بمراكش رمت بنفسها من الطابق الثاني رفقة عشيقها

حرر بتاريخ من طرف

قررت المحكمة الإبتدائية بإمنتانوت، مساء أول أمس الخميس 15 مارس، بخصوص قضية الطالبة التي رمت بنفسها رفقة عشيقها من الطابق الثاني بمسكن بمدينة شيشاوة بإدانة المتهم بثلاثة أشهر حبسا موقوفة التنفيذ من أجل التحريض على الفساد، فيما الطالبة لازالت تتماثل للشفاء بعد إجرائها لعملية جراحية على مستوى العمود الفقري ورجلها اليسرى.

وتعود تفاصيل الواقعة حينما أقدمت شابة طالبة تدرس بكلية بمراكش، على رمي نفسها رفقة عشيقها من الطابق الثاني لإحدى العمارات السكنية بحي النهضة بمدينة شيشاوة، منتصف ليلة الأربعاء الخميس 8 مارس، ما تسبب في تعرض الفتاة لكسور في بليغة فيما نجى عشيقها بأعجوبة.

وحسب مصادر محلية، فإن العشيقين الذين كانا يحيون ليلة ماجنة داخل شقة بالعمارة السكنية المذكورة، تفاجئا بصراخ قاطني الإقامة مطالبين إياهما بالخروج، ما دفع المعنيين برمي نفسيهما من الطابق الثاني خوفا من القبض عليهما.

وزادت ذات المصادر، أن العشيق الذي يعمل “كباصا” لاذ بالفرار إلى وجهة غير معلومة قبل اعتقاله، فيما نقلت عشيقته إلى مستعجلات ابن طفيل بمراكش لإجراء عملية جراحية ممستعجة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة