الحكم بـ 8 أشهر حبسا نافذة في حق رئيس الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان

حرر بتاريخ من طرف

أصدرت المحكمة الابتدائية بالقنيطرة، اليوم الأربعاء، حكمها في قضية ادريس السدراوي، رئيس الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، وقضت في حقه بـ8 أشهر حبسا نافذة.

ووصفت الرابطة الحكم بالفاجعة الحقوقية، وقالت إنه في الوقت الذي كانت تنتظر فيه خبر الإفراج عنه، قررت المحكمة إدانته.

وكانت النيابة العامة قد قرر متابعة ادريس السدراوي في حالة اعتقال، وذلك على خلفية اتهامه بخرق حالة الطوارئ الصحية، وتمزيق إخبار بمنع وقفة احتجاجية تؤطرها الجمعية للنساء السلاليات.

وتم اتهامه بإهانة رجل سلطة وإتلاف وثيقة صادرة عن السلطات العمومية ومخالفة الطوارئ الصحية. ونفت الجمعية الاتهامات الموجهة لرئيسها، واعتبرت بأن هذه المحاكمة تشكل تعسفا، وترمي إلى التضييق على عمل انشطاء حقوق الإنسان في المغرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة