الجالية المغربية ومواكب الأعراس بمراكش تُنعش كراء السيارات في الصيف

حرر بتاريخ من طرف

تعرف وكالات كراء السيارات بمدينة مراكش خلال فصل الصيف إقبالا كبيرا من قبل المواطنين من أجل التنقل لقضاء عطلتهم الصيفية والتنزه رفقة أفراد العائلة أو الأصدقاء خاصة وأن الكثير منهم لا يملكون سيارة مما يستدعي الأمر للتوجه نحو وكالات الكراء لكراء سيارة لمدة يوم أو أكثر حسب الحاجة والقدرة المالية لكل شخص.

وينتعش هذا النشاط التجاري بالمدينة الحمراء خلال موسم الاصطياف، خصوصا من قبل الشباب المتزوج حديثا و كذلك الجالية المغربية من أجل التنقل وقضاء عطلتهم كما أن الأعراس ساهمت وبشكل كبير في إقبال الأشخاص على كراء سيارة بغرض التباهي أمام العائلة والأصدقاء.

وتتركز وكالات كراء السيارات بالخصوص بحي جليز بمراكش، حيث تنتشر على طول شارع محمد الخامس، وكالات تأجير السيارات التي يكثر عليها الطلب خلال موسم الصيف، وذلك راجع حسب عدد من المهنيين إلى كثرة الاعراس و توافد الجالية المغربية على مدينة مراكش، حيث يعمدون على ترك سياراتهم بالخارج وبمجرد الوصول الى أرض الوطن تكون الوجهة الاولى هي وكالة لكراء السيارات بغرض التنقل والتمتع بالعطلة الصيفية.

من جهة أخرى يؤكد البعض من الجالية المغربية أن الاقبال على عملية كراء سيارة، راجع إلى انخفاظ تكلفة كرائها بالمقارنة مع جلبها على متن باخرة إضافة الى الاجراءات التي تأخذ وقتا طويلا بالمطار أو الميناء، كما أن الاجراءات والساعات الطويلة التي يقضيها البعض على مستوى مراكز العبور والتكاليف الباهضة لإحضار سيارة والتنقل من بلد الى بلد كفيل باعفاء البعض من إحضار سيارتهم وبذلك يكون الحل في التوجه لوكالة لكراء سيارة من النوع المفضل حلا عمليا يناسبهم.

إضافة إلى الجالية المغربية، هناك فئة أخرى تستهويها فكرة كراء سيارة والتنقل بها وهي الازواج الجدد الذين لا يملكون سيارة ، حيث ان هؤلاء يفضلون بعد الزواج التوجه الى اماكن متعددة لقضاء أيام و تكون بذلك عملية الكراء كفيلة بالقضاء على تكاليف التنقل بواسطة سيارة أجرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة