التحقيق مع مديرة وكالة بريدية بتهمة اختلاس 34 مليون بورززات

حرر بتاريخ من طرف

التحقيق مع مديرة وكالة بريدية بتهمة اختلاس 34 مليون بورززات
باشر قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بورززات، منذ بداية الأسبوع الجاري، تحقيقاته الأولية مع مديرة وكالة بريدية، متهمة باختلاس حوالي 34 مليون سنتيم من الوكالة البريدية المذكورة.

وحسب مصادر مطلعة، فإن المتهمة الموجودة رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي لورززات، جرى إيقافها من طرف المصالح الأمنية، عندما تبين لها في الأخير أن المتهمة هي العقل المدبر لعملية السطو التي تعرضت لها الوكالة، بعد زوال يوم الجمعة الماضي، من طرف شخصين كانا مدججين بأسلحة بيضاء، مستغلين غياب الحراسة الأمنية الخاصة وانهماك المارة بصلاة الجمعة، قبل أن يلوذا بالفرار.

وأضافت نفس المصادر، أن التحريات الأولية التي باشرتها المصالح الأمنية، قادت إلى إيقاف الشخصين المذكورين، خلال حملة أمنية تمشيطية بالمنطقة ، خصوصا بعد تحديد صورة تقريبية للشخصين المتهمين بالسطو على الوكالة البريدية بناءا على المواصفات التي جرى تحديدها بكاميرا المراقبة الخاصة بالوكالة وتحليل المعطيات التي توفرت لدى الشرطة العلمية.

ويتضح من خلال إعادة تمثيل وقائع عملية السطو التي جرت بحضور نائب الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بورززات، وحظيت بمتابعة جماهير غفيرة التي احتشدت بالقرب من مسرح الجريمة، أن المتهمين الدين جرى إحضارهما تحث حراسة أمنية مشددة، قاما بإعداد خطة محكمة بمساعدة شريكتهم في السرقة الذي تشغل مديرة الوكالة لتنفيذ عملية السطو،وحوالي الساعة الواحدة بعد الظهر التي تزامنت مع انهماك المارة بصلاة الجمعة، اقتحم المتهمين الوكالة البريدية المذكورة مستغلين غياب المارة ورجال الأمن الخاص وأشهرا السلاح الأبيض في وجه المديرة العقل المدبر لعملية السرقة، وقاما بتكبيلهما قبل أن يتمكنا من السطو على المبلغ المالي المذكور ويلوذان بالفرار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة