التحقيق مع “مافيا للعقار” بعد نصبها على أمير سعودي بالمغرب

حرر بتاريخ من طرف

أحال الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالبيضاء، ملف أمير سعودي، على سرية الدرك الملكي ببوسكورة، للبحث في حيثيات وقوع أحد أفراد الاسرة المالكة ضحية شبكة للسطو على العقارات بالنواصر، باعته أرضا، دون علم صاحبها باستعمال وثائق وهمية.

واكتشف صاحب الارض المذكورة، بعد الحكم لصالحه في نزاع على أرض أن جزءا بيع دون علمه، متهما أفراد شبكة باستعمال وثيقة وهمية من أجل بيع أرضه بوساطة مشبوهة، وتم عقد صفقة البيع لدى موثق، بالنظر الى ان الارض محل نزاع أمام المحاكم، وذلك بالاعتماد على ورقة حررها محامي وسجلت بمصلحة لتصحيح الامضاء بإحدى جماعات البيضاء وفق ما أوردته يومية “الصباح”.

وأفاد صاحب الارض ان الشبكة المذكورة، حاولت سلبه كل أرضه ذات المطلب 543، 33، استعمال صدقة مزعومة ادعا أفرادها ان وثيقتها ضاعت منهم، قبل أن ينقضها القضاء ابتدائيا واستئنافيا في الحكم رقم 671 الصادر في ملف عدد 17، 1202، 1177.

الحكم كشف النقاب عن تفاصيل فضيحة عقارية للسطو على 12 هكتارا في أرض تحمل اسم سيدي النعيمي بتراب إقليم النواصر، ولم يتم الحسم في الملف الا بالتشدد الذي فرضته وزارة العدل بخصوص تنزيل التعليمات الملكية الرامية الى مواجهة مافيا العقار.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة