التحقيق مع عسكريين نصبوا على راغبين في التوظيف بالجيش

حرر بتاريخ من طرف

باشرت المصالح الأمنية تحقيقاتها مع جنود متهمين بالنصب على راغبين في التوظيف بصفوف القوات المسلحة الملكية.

وكان الجنود الذين تم الاستماع إليهم”، وفق ما أوردته يومية “المساء” يدعون علاقتهم بمسؤولين معروفين، ويتوسطون كذلك في إنجاز ملفات لأخذ قروض قصد إدماج أولادهم.

كما تبين أن المتهمين بالنصب والاحتيال، والذين أخذوا مبالغ مالية مختلفة من عدد من الأسر، استغلوا فرصة الإحصاء لعملية التجنيد التي أعلنتها وزارة الداخلية قصد إقناع أسر بأن هناك عملية لإدماج مباشر بصفوف الجيش، غير أنه بعد انقضاء المهلة التي تم تحديدها لهم من أجل الالتحاق بإحدى الثكنات، تقدمت أسر بشكايات مباشرة للقضاء، فأصدرت تعليمات لمباشرة تحريات بالاستماع إلى الضحايا، قبل أن يتقرر الاستماع إلى ثلاثة جنود برتب مختلفة، تبين أن لهم علاقة بوسيط كان بدوره يدعي أنه بالجيش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة