التحقيق في وفاة شاب متأثرا بجروحه بقصبة تادلة

حرر بتاريخ من طرف
علمت ” كشـ24″ من مصادر مطلعة، أن مصالح الأمن بمدينة قصبة تادلة تواصل تحرياتها اللازمة على قدم وساق، في قضية وفاة شخص متزوج وأب لطفلين ، بطريقة وصفتها  بالغامضة، حيث لفظ أنفاسه الأخيرة متأثرا بجروحه، يوم الاثنين الماضي بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء.

وأوضحت المصادر ذاتها أن وقائع هذه القضية تعود إلى يوم الأربعاء من الأسبوع الماضي، بعدما عثرت زوجة الهالك على زوجها ملقى بالحديقة المقابلة لمقر بلدية قصبة تادلة وأثر جروح بادية على جسده، لتبلغ بعد ذلك رجال الأمن والوقاية المدينة الذين حلوا بعين المكان ليتم نقله الى المستشفى المحلي مولاي اسماعيل بالمدينة، بعدها تم تحويله إلى المركز الاستشفائي الجهوي ببني ملال، ليتم توجيهه إلى المركز الاستشفائي الجامعي ابن رشد بالدار البيضاء، نظرا لخطورة إصابته .

وذكرت المصادر نفسها أن المعني بالأمر توفي مساء الإثنين الماضي ، بعد ستة أيام من ولوجه قسم العناية المركزة بالمستشفى، في حين فتحت عناصر الشرطة بقصبة تادلة تحقيقا في هذه النازلة بحيث استمعت لإفادات شخصين  و لزوجة الهالك ، و لايزال التحقيق متواصلا في انتظار الكشف عن نتيجة التشريح الطبي للجثة التي سيحدد أسباب الوفاة الحقيقية.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة