التأخر في فتح أسواق المواشي يربك “الكسّابة” بالسراغنة

حرر بتاريخ من طرف

يعيش العديد من الكسابة بإقليم قلعة السراغنة، تزامنا مع قرب عيد الأضحى، على وقع الترقب وانتظار ما ستقرره السلطات المختصة بخصوص إعادة فتح السوق الاسبوعي الاثنين يالقلعة وباقي الأسواق الأسبوعية بالإقليم، لعرض سلعهم على غرار السنوات الماضية، بالرغم من تداعيات جائحة كورونا.

وعبّر العديد من الكسابة عن قلقهم البالغ من التأخر في فتح أسواق المواشي بالإقليم، وهو ما يكبدهم خسائر مالية كبيرة تعمق أزمتهم التي تخبطوا فيها طوال الفترة الماضية.

ودعا الكسابة السلطات المختصة وممثلي وزارة الداخلية بالتسريع في إفتتاح الأسواق لتعويض الخسائر التي يمكن أن تنجم عن بقائهم دون بيع أضحية العيد، وذلك في ظل الجائحة، وما خلفته من تداعيات على توفير العلف للماشية.

وكانت كل من وزارة الداخلية ووزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات أعلنتا رسميا الاستعدادات للاحتفال بعيد الأضحى، مطالبتين جميع المهنيين والفاعلين المعنيين بالتدابير اللازمة التي يجب اتخاذها لضمان الظروف الصحية المناسبة في سياق جائحة “كوفيد 19”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة