“البيجيدي” و”علماء المغرب” يدينان اعتداءات إسرائيل بالقدس

حرر بتاريخ من طرف

أعرب حزب “العدالة والتنمية” المغربي، ورابطة “علماء المغرب العربي”، الأحد، عن إدانتهما الاعتداءات الإسرائيلية بمدينة القدس وتضامنهما مع الفلسطينيين.

وأدان “العدالة والتنمية”،  في بيان له، “الاعتداءات على المقدسيين عند باب العمود وبمناطق متفرقة من القدس المحتلة”، مؤكدا تضامنه مع الشعب الفلسطيني.

كما دعا الحزب، كل القوى الحية بالبلاد “للقيام بمبادرات تسهم في تثبيت المقدسيين على أرضهم، وتقوي صمودهم أمام انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي”.

من جهتها، قالت الرابطة، في بيان لها، إنها “تتابع بقلق كبير ما يجري في أكناف بيت المقدس من استفزازات متواصلة من طرف الكيان الغاصب (إسرائيل)”.

وأكدت تشبثها “بقضية فلسطين العادلة وبأحقية الفلسطينيين في السيادة المطلقة على أرضهم”.

ودعت الأمة الإسلامية شعوبا وحكاما وكل الهيئات الدولية للوقوف مع الشعب الفلسطيني وحقه في التحرر من الاستعمار.

وناشدت كل القوى الفلسطينية الحية “الاتحاد لمواجهة المحتل الغاصب (..) فالمرحلة تحتاج إلى توحيد القلوب والكلمة والجهود”.

ورابطة “علماء المغرب العربي” هي تجمع علمي دعوي إصلاحي تأسس عام 2013، ويضم مجموعة من علماء الشريعة ببلاد المغرب العربي، حيث يسعى لتوجيه الأمة الإسلامية وإرشادها.

وبلغت المواجهات بين قوات إسرائيلية والفلسطينيين ذروتها الخميس، في مدينة القدس وأرجائها، في أعقاب اعتداءات نفذها مستوطنون إسرائيليون بحق الفلسطينيين بالمدينة، وامتدت المواجهات يومي الجمعة والسبت.

ومنذ الخميس أصيب ما لا يقل عن 130 فلسطينيا خلال المواجهات بالمدينة، إضافة إلى عشرات في فعاليات تضامنية مع المدينة بالضفة، فيما اعتقلت الشرطة الإسرائيلية ما لا يقل عن 100 آخرين، وفق مصادر فلسطينية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة