البزة الواعدة الروسية تحوّل الجندي إلى بطل خارق

حرر بتاريخ من طرف

لفتت البزة الواعدة للجندي الروسي أنظار الخبراء الصينيين وبصورة خاصة وكالة “جونغو جوفان” الصينية.

وقالت الوكالة إن البزة أعادت إلى الذاكرة البدلة فائقة التكنولوجيا التي ارتداها بطل فيلم “الرجل الحديدي”. وأضافت أن البزة أكسبت الجندي إمكانات خيالية تقريبا.

وتقوم البزة حسب مراسل الوكالة، سيا هاو، بالحساب الأوتوماتيكي للمسافة عن الهدف وسرعة الريح ودرجة حرارة الجو ونسبة الرطوبة، وتُطلع الجندي على مسار الرصاصة. وتمكّنه من الرمي الدقيق من وراء الجدران.

وقالت الوكالة إن بمقدور الجندي بفضل البزة تبادل المعلومات مع مركز القيادة وزملائه وإطلاق النار دون أن يعرض نفسه للخطر.

وما أدهش الوكالة هو هيكل خارجي نشط يرتديه الجندي ليُكسبه قدرة هائلة على تحمل الضغوط المؤثرة عليه. أما المواد المركبة التي يصنع منها الهيكل، فتحمي الجندي من الرصاص، وتموّهه ليتكيف على البيئة المحيطة به. وهناك خوذة في داخلها قناع واق يعمل في حال شن هجوم كيميائي.

وتتابع البزة كذلك حالة صحة الجندي، حيث يمكن أن تحفز دماغه بالتيار الكهربائي.

ويرى الصحفي الصيني أن البزة لها سلبية وحيدة، وهي احتياطي الطاقة المحدود، لأن الطاقة تولدها بطارية مركبة في حذاء الجندي. لكنه قال إن الخبراء الروس يعملون حاليا على زيادة طاقة البطارية.

المصدر: سلاح روسيا

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة