البروتوكول العلاجي المنزلي..مئات المصابين يغادرون المستشفى لإكمال العلاج في منازلهم بطنجة

حرر بتاريخ من طرف

شرعت السلطات الصحية والمحلية بمدينة طنجة، في تطبيق البروتوكول العلاجي الجديد الذي اعتمدته وزارة الصحة، والمتعلق بالتكفل في البيت بحالات الإصابة بكورونا كبديل للعلاج بالمستشفى لفئات استثنائية.

وجرى أمس الأربعاء 05 غشت الجاري، نقل أزيد من 350 مصاب بفيروس كورونا بمدينة طنجة، إلى منازلهم لاستكمال العلاج، حيث وفرت السلطات المحلية لهم الحافلات التي نقلتهم إلى مقرات سكناهم.

وكانت وزارة الصحة، قررت إخضاع المصابين بفيروس كورونا من الحالات الحميدة، للتكفل الطبي المنزلي، عبر تمكين المرضى الذين تتوفر فيهم الشروط من الدواء المخصص للعلاج بمراكز الاستشفاء لقضاء فترة التطبيب والعزل بمنازلهم، حيث على المصاب تتبع العلاج لمدة 7 أيام ثم بعدها البقاء في الحجر لمدة 7 أيام أخرى.

ويستثني هذا القرار الحالات التي تظهر عليها الأعراض أو الذين يعانون من أمراض مزمنة وكذا الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 65 سنة، حيث تقرر متابعة علاجهم بمراكز الاستشفاء لمدة 7 أيام، قبل السماح لهم من إتمام فترة العزل بمنازلهم.

ويهدف هذا الإجراء إلى تخفيف الضغط على مراكز الاستشفاء مع تزايد الحالات المؤكدة الجديدة خلال الأيام الأخيرة، وارتفاع أعداد الحالات الحرجة بأقسام الإنعاش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة