البرلماني قشيبل يغادر “البيجيدي” و”الأحرار” يزكيه للانتخابات القادمة بتاونات

حرر بتاريخ من طرف

بعدما سبق لـ”البيجيدي” أن نفى مغادرته لصفوفه، والتحاقه بحزب “الأحرار”، حضر البرلماني نورد الدين قشيبل للقاء نظمه حزب “الحمامة” بإقليم تاونات. وقدمته قيادات محلية بـ”العضو الجديد” الذي تمت تزكيته لخوض الانتخابات التشريعية القادمة القادمة باسم الحزب.

وقالت المصادر إن حزب التجمع الوطني للأحرار عقد يوم أول أمس الثلاثاء لقاء توصليا بالمقر المركزي بمنطقة غفساي بحضور محمد السلاسي، المنسق الاقليمي للحزب ونور الدين قشيبل، وبحضور مجموعة من المنتخبين التجمعيين من مختلف جماعات دائرة غفساي.

ويقدم البرلماني قشيبل على أنه رجل أعمال، له استثمارات داخل المغرب وخارجه. ويشير عدد من مؤيديه إلى أنه يحظى بشعبية كبيرة في أوساط الساكنة بالإقليم.

وإلى جانب قشيبل، قرر “الأحرار” منح التزكية للدائرة الثانية بالإقليم لرجل الأعمال المعروف بوشتى بوصوف الذي سبق له أن أبدى رغبته في السابق للترشح باسم “البيجيدي” قبل أن يتراجع عن القرار ويغلق هاتفه النقال. وبعد ذلك، قرر أن يلتحق بحزب التجمع الوطني للأحرار بجهة الدار البيضاء.

وقد سبق لـ”كشـ24″ أن نشرت معطيات حول التحاق البرلماني قشيبل بحزب “الأحرار”، في منتصف شهر مارس الماضي، وذلك بعد خلوة جمعته بقيادات تجمعية على لمستوى الجهوي، لكن الموقع الإلكتروني لحزب العدالة والتنمية نفى هذا الخبر، وقال إن قشيبل تجمعه علاقات طيبة مع جميع الفرقاء الحزبيين، وبأن حضوره لغذاء أو عشاء نظمه حزب معين، لا يعني مطلقا هجرته إليه.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة