البرلمانية المراكشية ميلودة حازب: الملك هو الضامن لاستقرار المغرب وليس حكومة بنكيران

حرر بتاريخ من طرف

البرلمانية المراكشية ميلودة حازب: الملك هو الضامن لاستقرار المغرب وليس حكومة بنكيران
اعتبرت البرلمانية ميلودة حازب أن كلام رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران بكون حكومته هي الضامنة لاستقرار المغرب غير صحيح، مشيرة أن المغاربة جميعا يعرفون أن ضامن الاستقرار هو المؤسسة الملكية.

وقالت حازب في ردا على تصريح لبنكيران مع إحدى الإذاعات الخاصة، “أن يقول رئيس الحكومة أنه الضامن للاستقرار أو هو السبب في الاستقرار فهذه مغالطة كبيرة، لا أعرف إن كان يغالط بها نفسه أو يغالط بها المغاربة الذي يعرفون من يضمن الاستقرار والهدوء لهذه البلاد ومن يضمن الثقة في هذه البلاد”.
  
وأضافت  رئيسة الفريق النيابي لحزب الأصالة والمعاصرة في تصريح ليومية “المساء” أن “الإصلاحات التي تحدث عنها بنكيران، والتي لا أعتبرها إصلاحات، تمت على حساب المواطن وتؤدى من جيوبه، أما الإبداع فيعني مراعاة القدرة الشرائية للمواطن، نظرا للزيادات المتكررة التي تقدم عليها حكومة بنكيران”، مشيرة “أنه لم يعد وجود للطبقة المتوسطة في عهد الحكومة الحالية، وكلشي هبط التحت، حيث تم إنزال الطبقة المتوسطة عند الطبقة الهشة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة