البرد القارس ينهي حياة تسعيني متشرد وسط مدينة حد السوالم

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

عثر صبيحة اليوم الثلاثاء الموافق ل 01 فبراير من السنة الجارية، على شخص متشرد يبلغ من العمر حوالي 90 سنة، جثة هامدة بأحد الشوارع الرئيسية، وسط مدينة حد السوالم المركز، الواقعة ضمن النفوذ الترابي لعمالة إقليم برشيد.

ورجحت مصادر كش 24، أن تكون موجة البرد القارس التي تجتاح المنطقة، و عدم وجود مأوى يقي المتشردين من هذه الموجة القاسية، إثر التساقطات التقلبات المناخية الأخيرة، التي تشهدها المملكة و قلة الأمطار، التي تحد نسبيا من موجة البرد و السقيع، لتكون كلها عوامل مفترضة، و السبب المباشر في هذه الوفاة، موردة المصادر نفسها لكش 24، أن الهالك الذي فارق الحياة صبيحة اليوم، بعدما عثر عليه من طرف إمرأة وهو يلفظ أنفاسه الأخيرة، متشرد يمتهن التسول بمدينة حد السوالم، وهو في عقده التاسع، وكان يعيش حياة الشارع وبدون مأوى منذ مدة طويلة.

المصادر ذاتها قالت في تصريح خصت به كش 24، أن مصالح الدرك الملكي حد السوالم، تحت الإشراف الفعلي لقائد المركز الترابي السالف الذكر، وقائد الملحقة الادارية 2 بباشوية السوالم، وأعوان السلطة المحلية، ومصالح الوقاية المدنية، حلوا بالمكان فور إخطارهم بالعثور على هذه الجثة، مشيرة إلى أنه تم نقلها إلى مستودع حفظ الأموات الرحمة بالدار البيضاء، وذلك في انتظار إخضاعها للتشريح الطبي، لمعرفة الأسباب الحقيقية للوفاة، تنفيذا لتعليمات وقرارت النيابة العامة المختصة لدى الدائرة القضائية سطات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة