البام ينتقد “منطق اللامبالاة” الذي تتعامل به الحكومة مع قلق المغاربة

حرر بتاريخ من طرف

انتقد حزب الأصالة والمعاصرة ما أسماه ”منطق اللامبالاة” الذي تتعامل به حكومة سعد الدين العثماني، مع انتظارات وقلق المغاربة من استفحال تداعيات أزمة الجائحة”.

ودعا أعضاء المكتب السياسي لـ”الجرار”، في بلاغ اطلعت “كشـ24″، على نسخة منه، الحكومة إلى “القطع مع هذا المنهج الذي ظلت تدبر به أزمة الجائحة منذ البداية، والعمل على التواصل مع الشعب، والانكباب على تبديد تخوفاته من مصير القرارات الاحترازية المجهولة التي تنتظره خلال شهر رمضان، لاسيما بالنسبة للقطاعات الأكثر تضررا كالسياحة وقطاع المقاهي والمطاعم والتجار والحرفيين… وغيرهم”.

ومن جهة أخرى، جدد أعضاء المكتب السياسي رفضهم “للاستغلال المفضوح للبرامج والمخططات الوزارية في الحملات الانتخابية السابقة لأوانها”، رافضين “الإتيان بمشاريع حكومية بتغليف وتوليفة حزبية، وتقديمها في مهرجانات بالمدن والقرى كهدايا ووعود انتخابية بلون حزبي معين بدل أن تكون بلون وطني عمومي”.

ودعا أعضاء المكتب السياسي، جميع الأحزاب الوطنية، إلى “حوار وطني سياسي مسؤول، يفضي إلى التوقيع على ميثاق أخلاقي يتعهد باحترام جميع الأحزاب للقوانين، والتزامها بقواعد التنافس الانتخابي الحر والشريف”.

ولفت المصدر ذاته، إلى أن أعضاء المكتب السياسي حسموا في ملفات الترشيح في بعض الأقاليم، وتأجيل البت النهائي في بعض الملفات، في انتظار استكمال المعطيات.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة