الإفراج عن متهمة بالخيانة الزوجية باليوسفية

حرر بتاريخ من طرف

أفرجت النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية باليوسفية، عن امرأة متزوجة توبعت بتهمة الخيانة الزوجية.

واتخذ ممثل النيابة العامة اتخذ قرار الإفراج عن المتهمة بعدما تنازل زوجها عن متابعتها، فيما رفضت زوجة خليلها التنازل لتتقرر متابعته في حالة اعتقال.

وتعود وقائع القضية إلى منتصف مارس الجاري بعدما داهمت عناصر الدرك الملكي منزلا يوجد في دوار “العراض” التابع للجماعة الترابية السبيعات بإقليم اليوسفية، وتمكنت من ضبط المتهمين متلبسين بالفساد.

وأفادت يومية “الصباح” أن زوجة المتهم قدمت معلومات بخصوص القضية وكشفت أن زوجها يخونها رفقة امرأة متزوجة ولها أربعة أطفال، وبعد إيقاف المتهمين جرى نقلهما إلى مقر المركز القضائي بهدف تعميق البحث في القضية تحت إشراف النيابة العامة.

وأثناء التحقيق معهما اعترف المتهمان أنهما على علاقة غير شرعية منذ مدة ليست قصيرة، وبعدما أصرت زوجة المتهم على متابعته قضائيا ورفضت جميع التدخلات، التي كانت ترمي إلى إقناعها بالتنازل عن المتابعة لتمتيعه بالسراح المؤقت، إلا أنها رفضت وهو ما دفع النيابة العامة إلى محاكمته في حالة اعتقال، وتم الإفراج عن المتهمة بعد استفادتها من تنازل الزوج.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة