الإدارة المركزية للحملة الانتخابية للبيجيدي تُندد بخروقات شابت عملية إيداع الترشيحات

حرر بتاريخ من طرف

سجلت الإدارة المركزية للحملة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية مجموعة من “الممارسات غير المقبولة والتي تمس بمصداقية هذه العملية”، ويتعلق الامر بـ “تعرض عدد مقدر من مناضلي حزب العدالة والتنمية ومرشحيه بالعديد من العمالات والاقاليم لضغوطات من طرف بعض الأطراف السياسية لثنيهم عن الترشح باسم الحزب”.

وأضافت إدارة الحملة، في بلاغها الأول، الجمعة 20 غشت 2021، أنه سجل أيضا الاستعمال المفرط للمال في استمالة المرشحين، كما تم تسجيل انخراط بعض أعوان السلطة في هذه الممارسات، مشيرة إلى أن ذلك “يشكل اخلالا جسيما بقواعد التنافس الشريف والممارسة الديمقراطية وبالقواعد المنظمة للانتخابات”.

إلى ذلك، وجهت الإدارة المركزية للحملة الانتخابية لحزب العدالة والتنمية التحية لمناضلي الحزب ومرشحيه على صمودهم وثباتهم في وجه هذه الضغوطات والاغراءات المالية، داعية الهيئات السياسية الى “الحرص على التقيد بقواعد التنافس الشريف واحترام إرادة المواطنين وحريتهم في الترشيح”.

وأكد البلاغ ذاته، على ضرورة بذل المزيد من الجهد والتحلي باليقظة واتخاذ جميع التدابير والإجراءات اللازمة لضمان نزاهة وسلامة سير العملية الانتخابية ببلادنا، ولضمان التزام السلطات العمومية بواجب الحياد الإيجابي، كما ستصدر إدارة الحملة بلاغات منتظمة ترصد فيها الإستعدادات للحملة الانتخابية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة