الأمن المغربي ونظيره الإسباني يحبطان عدة محاولات لاقتحام السياج الحدودي

حرر بتاريخ من طرف

تمكنت قوات الأمن الإسبانية والمغربية، يوم أمس الخميس 16 شتنبر الجاري، من إحباط عدة محاولات لمهاجرين، حاولوا اقتحاح السياج الفاصل بين مليلية والمغرب.

ووفق ما أوردته وكالة “أوروبا بريس“، نقلا عن متحدث باسم الوفد الحكومي، فإن الحدود “شهدت ضغوطا من قبل مجموعة كبيرة جدًا من المهاجرين، ليتم بعد ذلك تعزيز نظام الأمن”.

وأضاف المسؤول أنه “تم نشر عناصر الحرس المدني طوال الليل مع ربط الاتصال بقوات الأمن المغربية”، مشيرا إلى أن التنسيق تم بين الحرس المدني والقوات المغربية، وتم تسخير مروحية، مما ساهم في صدر المهاجرين الذين غادروا المنطقة حوالي الساعة 7:00 صباحًا من يوم الخميس.

وأكد المصدر سالف الذكر أنه في ضوء التنسيق الذي قام به الحرس المدني والقوات المغربية وانتشار القوات التي تمت في المناطق التي تشهد أعلى كثافة وتدفق للمهاجرين”، استسلم المهاجرين ولم يستطيعوا العبور.

وعبرت مندوبة الحكومة الاسبانية في مليلية، صابرينا موح، عن شكرها لـ “العمل الجيد والمهنية التي أبان عليها عناصر الحرس المدني” بتعاون مع السلطات المغربية.

 

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة