الأمم المتحدة تدخل على خط قضية بوعشرين وتطالب بإطلاق سراحه وتعويضه

حرر بتاريخ من طرف

دخلت الأمم المتحدة على خط قضية الصحفي توفيق بوعشرين، حيث نشرت المفوضية السامية لحقوق الإنسان، التابعة لمنظمة الأمم المتحدة، أمس الاثنين 18 فبراير الجاري، النسخة الرسمية والنهائية المتضمنة لتقرير مجموعة العمل الخاصة بالاعتقال التعسفي، والتابعة لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة حول قضية توفيق بوعشرين.

واعتبرت أن مالك جريدة أخبار اليوم ومدير نشر موقع “اليوم 24″، يوجد في وضعية احتجاز غير قانونية، مطالبة السلطات المغربية بإطلاق سراحه بسرعة.

وطالبت الأمم المتحدة السلطات المغربية، بفتح تحقيق معمق ومستقل في ظروف وملابسات حرمان بوعشرين من حريته، واتخاذ الإجراءات اللازمة في حق المسؤولين في خرق حقوق بوعشرين، كما طالبت الحكومة بنشر القرار الأممي على أوسع نطاق وإحاطة الأمم المتحدة علما بكل الإجراءات التي سيتم اتخاذها في ملف بوعشرين مستقبلا.

كما طالبت أيضا بتعويض بوعشرين بسبب ما تعرض له من انتهاك لحقوقه الأساسية، والإلتزام بعدم تكرار هذا النوع من الانتهاكات المتمثلة في الحرمان من الحرية بدون أساس قانوني.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة