الأمطار تُنعش آمال الفلاحين واستعدادات لمباشرة عملية الحرث + صور

حرر بتاريخ من طرف

عرفت المملكة خلال اليومين الأخيرين بعض التساقطات المطرية التي أعطت دفعة معنوية لبعض الفلاحين خصوصا الصغار منهم الذين يعتمدون على الزراعات البورية والمعيشية، من أجل الحرث والزرع، حيث بدأ الفلاحون بجهة مراكش آسفي على غرار باقي جهات المملكة، استعداداتهم لمباشرة عملية الحرث.

وبدأت معدات الحرث، تغزو بعض الأسواق الأسبوعية بضواحي مدينة مراكش، على غرار سوق الجمعة بسيدي رحال بين مدينتي قلعة السراغنة ومراكش، الذي ظهرت فيه الإستعدادات لموسم الحرث، من قبيل بيع مستلزمات هذه العملية أو صناعتها، مما يكشف بالواضح الملموس الأمل الذي بعثته الأمطار الأخيرة في نفوس الفلاحين.

ويأمل الفلاحون بمختلف جهات المملكة، في موسم فلاحي جيد، واستبشروا خيرا خاصة أن عددا منهم كانت فلاحتهم على المحك في ظل غياب الإمكانيات المادية واللوجيستيكية التي تعينهم على تدبر مصاريف السقي.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة