الأسطول البحري الحربي الصيني يتفوق على الأسطول الأمريكي

حرر بتاريخ من طرف

تقدمت الصين على الولايات المتحدة وشغلت المرتبة الأولى في العالم من حيث عدد السفن الحربية التي تخدم في أسطولها البحري الحربي.

بينما لا يزال البنتاغون يتقدم على البحرية الصينية من حيث الإزاحة الإجمالية لسفنه.

وحسب تقرير نشرته وزارة الدفاع الأمريكية فإن البحرية الصينية تضم في الوقت الراهن 350 سفينة حربية ، بينما لدى البحرية الأمريكية 293 سفينة فقط.

وجاء في التقرير أن عدد السفن في البحرية الأمريكية أقل، لكن حجمها أكبر، ما يعتبر عاملا حاسما بالنسبة إلى الأسطول البحري الحربي.

فيما قالت مجلة Popular Mechanics الأمريكية إن هذا التفوق يمكن أن يزول بسرعة، آخذا بالحسبان وتائر هائلة تبني الصين بها سفنها الحربية وأضافت أن الموازنة العسكرية للصين الشعبية تضاعفت على مدى 30 عاما ماضيا. وتعود إلى الأسطول الحربي حصة الأسد فيها.

يذكر أن الصين اتبعت في سبعينيات القرن الماضي مبدأ الحرب الشعبية وأوكلت إلى بحريتها مهمة حماية مياهها الإقليمية. وكانت مدمرات “سيان” المزودة بمدافع قديمة بإزاحة 3500 طن من أكبر السفن الحربية الصينية آنذاك.

أما الآن فتمتلك الصين حاملتي طائرات، و58 سفينة كبيرة للإنزال البحري، وطرادا واحدا، و52 غواصة ضاربة، و4 غواصات استراتيجية ، و 32 مدمرة، و53 فرقاطة وعددا كبيرا من السفن المساعدة والزوارق.

وأشارت الصحيفة كذلك إلى رفع نوعية السفن الحربية الصينية وقالت إن مدمرات Type 054 Jiangkai II الصينية تتوافق مع المعايير الغربية. أما سفن Type 055 Renhai الحربية الصينية فيمكن أن تنافس الطرادات الأمريكية القديمة من طراز Ticonderoga.

المصدر: سلاح روسيا

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة