الأزمي يهاجم شباط ويتهمه بـ”الفساد” وإغراق جماعة فاس في المديونية

حرر بتاريخ من طرف

قرر ادريس الأزمي، العمدة المنتهية ولايته عن حزب العدالة والتنمية، مهاجمة شباط، العمدة السابق باسم حزب الاستقلال، والمرشح الحالي باسم حزب “جبهة القوى الديمقراطية”، في ثالث يوم للحملة الانتخابية بمناسبة ندوة صحفية عقدها حزب “المصباح” اليوم السبت.

ولم يتردد الأزمي في اتهام شباط بـ”الفساد” وإغراق جماعة فاس في المديونية. وقال الأزمي إن حزبه تولى المسؤولية في الجماعة ووضعها سيء نتيجة تدبير “فاسد ومفسد”.

وذكر بأن المرافق الجماعية كانت تعرف تسيبا وكانت تسير بالزبونية والمحسوبية. وكان الرئيس يضع رجالاته، لكي يجمع الأموال، حسب تعبير الأزمي. وتحدث في هذا السياق عن وضعية سوق الجملة للسمك ووضعية سوق الجملة للخضر والفواكه والمحطة الطرقية.

ووصلت المديونية الجماعية 1170 مليار سنتيم، منها نسبة 65 في المائة في عهد العمدة السابق شباط، أي في الفترة المحددة ما بين 2003 و2015. وتساءل الأزمي عن مصير هذه المبالغ، وأورد بأنه لو دبرت في البنيات التحتية لظهرت آثارها على أرض الواقع.

وإلى جانب هذه المديونية، فإن المجلس باع عقارات أدخلت إلى الميزانية حوالي 100 مليار سنتيم، ومنها عقارات بمنطقة واد فاس وملعب الخيل.

وكان بين يدي المجلس السابق حوالي 270 مليار سنتيم. وذهب الأزمي إلى أن من حقا ساكنة فاس أن تعرف مصير هذه الأموال، خاصة وأن شباط يتحدث على أن فاس أصبحت منكوبة، و”هو المنكوب”، حسب تصريحاته. وإلى جانب هذه الأرقام، هناك أكثر من 17 مليار سنتيم لفائدة الاعتداء على أملاك الغير، وصدرت في شأنها أحكام قضائية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة