“الأحرار” يتجاهل استقالة أخنوش ويشيد بالتطورات الإيجابية لملف الصحراء

حرر بتاريخ من طرف

نوه المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار بالتطورات الإيجابية التي عرفها ملف الصحراء المغربية بعد افتتاح قنصليات عامة لعدد من الدول الإفريقية بالأقاليم الجنوبية، وذلك في الوقت الذي تجاهل فيه ما راج حول تقديم عزيز أخنوش لاستقالته من رئاسة الحزب.

وأشاد الحزب، حسب بلاغ صدر في أعقاب اجتماع عقده مكتبه السياسي أمس الاثنين بالرباط، وتم خلاله تناول أهم القضايا الوطنية والمستجدات السياسية، “بعمل الدبلوماسية المغربية، تفعيلا للتوجيهات الملكية السامية، والتي أثمرت افتتاح التمثيليات القنصلية لعدد من الدول الأفريقية بالأقاليم الجنوبية للمملكة، وهو ما يؤكد ويعزز الموقف المغربي الصائب من هذا النزاع المفتعل ويكرس جهود المملكة التي تنسجم وقرارات الهيئات الدولية الراعية لهذا الملف”.

ونوه الحزب بالبرنامج التنموي المندمج لدعم وتمويل المقاولات لفائدة الشباب الذي أشرف عليه صاحب الجلالة الملك محمد السادس، داعيا أطر ومناضلي الحزب إلى الانخراط الفاعل في هذا الورش الهام، والعمل على المساهمة في شرح مرتكزاته لضمان تنزيله بشكل سديد قصد تسهيل المساطر والتسريع بالتمويل.

كما ثمن المشاريع التنموية المهيكلة التي أطلقها صاحب الجلالة بجهة سوس ماسة؛ منوها بنتائج مخطط المغرب الأخضر، وبالاستراتيجية الجديدة للفلاحة “الجيل الأخضر”، والاستراتيجية الوطنية للغابات “غابات المغرب”.

من جانب آخر، دعا الحزب أطراف التحالف الحكومي إلى المزيد من التنسيق من أجل الرفع من وتيرة الإصلاح؛ معلنا تثمينه لمختلف المبادرات التي تروم التعجيل بإطلاق نقاش وطني حول موضوع الإصلاحات السياسية والانتخابية، حيث دعا بهذه المناسبة الفرقاء السياسيين، حكومة ومعارضة، إلى فتح حوار مؤسساتي مسؤول حول القوانين الانتخابية.

وارتباطا بالوضع الداخلي للحزب، تابع المكتب السياسي بالخصوص عرضا حول حصيلة عمل المنسقين الجهويين والإقليميين، منوها باستجابتهم لتوجيهات قيادة الحزب المتعلقة بنهج سياسة الإنصات والقرب من المواطنين، والعمل على استكمال الهيكلة إقليميا ومحليا . ودعا المنسقين إلى ضرورة التجنيد واليقظة والعمل المتواصل المبني على الالتصاق الوثيق بقضايا المواطنين.

وسجل المكتب السياسي بارتياح الدينامية المتواصلة التي تشهدها التنظيمات الموازية للحزب، عبر عقد أنشطة على مدار السنة، والتي تتوجت بعقد لقاءات لرئيس الحزب مع عدد من مكاتب هذه التنظيمات الموازية.

وبخصوص المحطات المستقبلية، أعلن الحزب -يشير البلاغ- عن تنظيم مؤتمر المرأة التجمعية خلال مارس الجاري.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة