الأجهزة الأمنية تتعقب عصابة إجرامية في النصب على شركات بيع السيارات

حرر بتاريخ من طرف

وجهت الفرقة الاقتصادية والمالية الأولى بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن البيضاء، رسالة إلى والي بنك المغرب، من أجل إخباره بأنها فتحت تحقيقات تحت إشراف النيابة العامة حول ضلوع شبكة إجرامية في النصب عن طريق تأسيس شركات وهمية وفتح حسابات والتزوير في محررات بنكية، واستعماله في اختلاس أموال وانتحار هويات، حيث تمكنت هذه الشبكة الإجرامية من الإستيلاء على مبالغ مالية مهمة بطرق احتيالية ومكرية على شركات متخصصة في تسويق السيارات.

وعلمت كشـ24 من مصدر جيد الإطلاع أن العناصر الأمنية تمكنت من إيقاف شخصين ينشطان ضمن نفس الشبكة الإجرامية، بعد أن تمكنت من تحديد هويتهما في ما لاتزال البحث جاريا لاعتقال عناصر أخرى قد تكون على علاقة بما يقومان به من أنشطة للنصب والاحتيال راحت ضحيتها مجموعة من الشركات العاملة بالمغرب.

وأوضحت الرسالة الموجهة لوالي بنك المغرب واطلعت عليها كشـ24، أن أفراد العصابة لجأوا في إطار عمليات النصب التي يقومون بها إلى تأسيس شركات وهمية وفتح حسابات بنكية باسمها والتوجه إلى شركات تسويق السيارات، حيث يعمدون إلى تقديم طلبية اقتناء سيارة موازاة مع دفع مبلغ مالي رمزي وأداء مصاريف الملف، ليعودوا بعد أسبوع أو أسبوعين بتقديم طلب إلغاء الطلبية وهي العملية التي يضطر فيها القسم المالي للشركة المستهدفة بتسليم الممثل القانوني للشركة الوهمية التي يقف من وراءها عناصر الشبكة الإجرامية، شيكا بنكيا لفائدته غير قابل للتظهير.

وفور تسلم “الممثل القانوني” للشركة الوهمية للشيك غير القابل للتظهير، يقوم أفراد العصابة بتزوير مضمونه بطريقة احترافية عن طريق محو إلكتروني لكتابة سابقة بالشيك، ووتعويضها بتضمينه مبلغا ماليا كبيرا ودفعه في الحساب البنكي الخاص بالشركة الوهمية، وهو ما يمكنهم من استخلاص قيمة الشيك المزور دون أن تعلم الشركة المستهدفة بذلك.

ووفق رسالة ولاية أمن البيضاء الموجهة إلى بنك المغرب، فقد تم تحديد أسماء 4 شركات وهمية تمكن من خلالها عناصر الشبكة الإجرامية من سحب مبالغ مالية طائلة في طرف وجيز ووقت قياسي، ويتعلق الأمر بشركات: “أمرال ش.م.م” و “كابيطال كولد إنفيست” و “Batiment Hadad construction” بالإضافة إلى “DBL Logistics”.

كما حددت ولاية أمن البيضاء هوية المتورطين في هذه العمليات الإجرامية ويتعلق الأمر بكل من “حسن ا” و”فهد ب”، الذين نفذا عمليات نصب واختلاس أموال في حق مجموعة من الشركات من بينها شركة “هيونداي كلوبال أنجين” التي تم النصب عليها بمبلغ 186 مليون سنتيم، إثر تزوير شيك صادر باسمها تحت عدد ASC 767854 المسحوب عن التجاري وفا بنك، في الوقت الذي كانت قيمة الشيك الحقيقية لا تتجاوز 2800 درهم.

هذا بالإضافة إلى شركة “سوبريام” المتخصصة في تسويق السيارات والتي راحت ضحية عملية نصب في مبلغ مالي يقدر بـ 247 مليون سنتيم، بعد تزوير الشيك الذي كان يتضمن مبلغ ألفي درهم وسحبه من ذات البنك.

أما الشركة الثالثة التي تعرضت للإحتيال والنصب من طرف الشبكة الإجرامية فتحمل إسم “فولفو سكندنافيوم أوطو المغرب”، تقدمت بشكاية للمصالح الأمنية بعد أن تم التحايل عليها في مبلغ 365 مليون سنتيم.

ونظرا لخطورة الأفعال الإجرامية التي أقدم عليها العنصران السالف ذكرهما والذين اختلسا مبالغ إجمالية قدرت ب 798 مليون سنتيم، طلبت ولاية أمن البيضاء من إدارة بنك المغرب موافاتها بجميع الحسابات البنكية المفتوحة بإسم مرتكبي الأفعال الإجرامية المشار إليها، سواء باسمهما الشخصي أو بأسماء الشركات الوهمية التي قاموا بتأسيسها، بالإضافة إلى كافة الوثائق التي اعتمدوها في فتح حساباتها البنكية، مرفوقة بسلسلة دفاتر الشيكات التي وضعت رهن إشارتهما بالأمر وقت فتح تلك الحسابات، وكذا جميع العمليات والتحويلات البنكية المتعلقة بأفراد الشبكة الإجرامية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة