اقتراع 8 شتنبر.. ارتفاع إيقاع الحملة الانتخابية بجهة العيون

حرر بتاريخ من طرف

مع بداية العد العكسي ليوم الحسم للاستحقاقات الانتخابية المزمع إجراؤها في ثامن شتنبر الجاري، ارتفع إيقاع الحملة الانتخابية بجهة العيون – الساقية الحمراء، التي تتوخى إقناع الناخبين واستمالتهم للظفر بالمقاعد المخصصة للمجالس الجماعية والجهوية والبرلمانية.

وتعرف أقاليم الجهة، في إطار هذه الأجواء الانتخابية، إيقاعا مرتفعا بهدف تعبئة الناخبين، من خلال تنظيم مسيرات بالأحياء والساحات العمومية، وتوزيع المنشورات، وعرض برامج الأحزاب عبر شاشة عملاقة، سواء بالمقرات أو على متن سيارات تجوب أهم شوارع المدن، لحث المواطنين على التصويت عليهم ولكسب المزيد من أصوات الناخبين.

ويعكس الاهتمام البالغ لساكنة الأقاليم الجنوبية عموما، وجهة العيون – الساقية الحمراء على وجه الخصوص، بمختلف المحطات الانتخابية الجماعية والجهوية والبرلمانية، والحماس المتزايد التي تعبر عنه خلال الحملات الانتخابية، الاقتناع القوي والإرادة الراسخة لدى المواطنين للمساهمة في إنجاح كافة الاستحقاقات الوطنية.

ففي هذه الجهة، التي تسجل باستمرار أعلى نسبة مشاركة في مختلف الاستحقاقات والمحطات الانتخابية المحلية والوطنية، عبر الإقبال المكثف على صناديق الاقتراع، تبرهن ساكنة هذه الأقاليم بمختلف مكوناتها، وكعادتها، على مدى التشبع بالحس العالي بالمسؤولية والوطنية، من خلال الحملة الانتخابية النظيفة، وروح التنافس الجدي، والتعبئة المتميزة التي يقوم بها المرشحون.

وتتواصل هذه الحملة الانتخابية رغم الظروف الاستثنائية الناجمة عن تفشي فيروس كورونا المستجد، والتي تسعى من خلالها الأحزاب المتنافسة جاهدة، إلى الالتزام والتقيد بالإجراءات الاحترازية، ودعواتها المتواصلة إلى ضرورة احترام هذه الإجراءات، بإعلان برامجها من خلال شعاراتها واستراتيجياتها للتعاطي مع المرحلة، إلى إقناع الهيئة الناخبة، بمصداقيتها وحقيقة برامجها التنموية على المستوى الوطني والجهوي والمحلي، لكسب أكبر عدد من الأصوات.

وتفيد معطيات للسلطات المحلية بأن 3868 مرشحا ومرشحة يخوضون غمار انتخابات 8 شتنبر للظفر بـ 431 مقعدا، في إطار الاستحقاقات التشريعية والجهوية والجماعية على مستوى جهة العيون – الساقية الحمراء.

فعلى مستوى إقليم العيون، يخوض 2013 مرشحا ومرشحة غمار انتخابات 8 شتنبر للظفر بـ 143 مقعدا، في إطار الاستحقاقات التشريعية والجهوية والجماعية.

ففي الانتخابات الجماعية، يتبارى 1204 مرشحا ومرشحة ضمن 28 لائحة للفوز بـ 43 مقعدا مخصصا لجماعة العيون، و225 مرشحا ومرشحة بالاقتراع الفردي للظفر بـ 76 مقعدا بالجماعات الترابية المرسى، وبوكراع، والدشيرة، وفم الواد.

وفي ما يتعلق بالانتخابات الجهوية، بلغ عدد اللوائح التي تخوض غمار هذه الاستحقاقات 25 لائحة تضم 400 مرشحا ومرشحة، يتنافسون على 16 مقعدا مخصصا للإقليم لانتخابات الجهوية من أصل 39 مقعدا بمجلس جهة العيون – الساقية الحمراء.

أما بالنسبة للانتخابات التشريعية محليا وجهويا، فقد بلغ عدد اللوائح المتنافسة 46 لائحة تضم 184 مرشحا ومرشحة، منها 23 لائحة بالدائرة المحلية (69 مرشحا) تتنافس على ثلاث مقاعد تمثل إقليم العيون بالبرلمان، و23 لائحة بالدائرة الجهوية وهي لائحة للنساء (115 مرشحة) يتنافسن على 5 مقاعد تمثل الأقاليم الأربعة للجهة (العيون، وبوجدور، والسمارة، وطرفاية).

وفي إقليم السمارة، يخوض 1127 مرشحا ومرشحة غمار انتخابات 8 شتنبر 2021، للفوز بـ 131 مقعدا، في إطار الاستحقاقات التشريعية والجهوية والجماعية على مستوى الإقليم.

فبالنسبة للانتخابات الجماعية، يتبارى 713 مرشحا ومرشحة ضمن 23 لائحة للفوز بـ 31 مقعدا مخصصا لجماعة السمارة، و199 مرشحا ومرشحة بالاقتراع الفردي للظفر بـ 80 مقعدا بالجماعات الترابية سيدي احمد العروصي، واجديرية، وحوزة، وتيفاريتي، وامكالة.

وفي ما يتعلق بالانتخابات الجهوية، بلغ عدد اللوائح التي تخوض غمار هذه الاستحقاقات 21 لائحة تضم 189 مرشحا ومرشحة، يتنافسون على 9 مقاعد المخصصة للإقليم من أصل 39 مقعدا بمجلس جهة العيون – الساقية الحمراء.

أما في الانتخابات التشريعية المحلية، فقد بلغ عدد اللوائح المتنافسة 13 لائحة تضم 26 مرشحا ومرشحة، يتنافسون على المقعدين المخصصين لهذا الإقليم.

وعلى مستوى إقليم طرفاية، يخوض 284 مرشحا ومرشحة غمار انتخابات 8 شتنبر 2021 للفوز بـ 89 مقعدا، في إطار الاستحقاقات التشريعية والجهوية والجماعية على مستوى الإقليم.

فبخصوص الانتخابات الجماعية، يتبارى 229 مرشحا ومرشحة بالاقتراع الفردي للظفر بـ 82 مقعدا بجماعات طرفاية، وأخفنير، والطاح، والدورة، والحكونية.

أما في الانتخابات الجهوية، فقد بلغ عدد اللوائح التي تخوض غمار هذه الاستحقاقات 7 لوائح تضم 35 مرشحا ومرشحة، يتنافسون على 5 مقاعد المخصصة للإقليم من أصل 39 مقعدا بمجلس جهة العيون – الساقية الحمراء.

وفي ما يتعلق بالانتخابات التشريعية المحلية، بلغ عدد اللوائح المتنافسة 10 لوائح تضم 20 مرشحا ومرشحة، يتنافسون على مقعدين المخصصة لهذا الإقليم.

وعلى مستوى إقليم بوجدور، يخوض 444 مرشحا ومرشحة غمار انتخابات 8 شتنبر 2021 للفوز بـ 89 مقعدا، في اطار الاستحقاقات التشريعية والجهوية والجماعية.

فبالنسبة للانتخابات الجماعية، يتبارى 294 مرشحا ومرشحة بالاقتراع الفردي للظفر بـ 78 مقعدا بجماعات بوجدور، واجريفية، ولمسيد، وكلتة زمور.

وفي ما يتعلق بالانتخابات الجهوية، بلغ عدد اللوائح التي تخوض غمار هذه الاستحقاقات 14 لائحة تضم 126 مرشحا ومرشحة، يتنافسون على 9 مقاعد المخصصة للإقليم من أصل 39 مقعدا بمجلس جهة العيون – الساقية الحمراء.

أما في الانتخابات التشريعية المحلية، فقد بلغ عدد اللوائح المتنافسة 12 لائحة تضم 24 مرشحا ومرشحة، يتنافسون على المقعدين المخصصة لهذا الإقليم.

ويتكون مجلس جهة العيون – الساقية الحمراء من 39 مقعدا موزعة على 16 مقعدا مخصصا لإقليم العيون و9 مقاعد مخصصة لإقليم بوجدور و9 مقاعد مخصصة لإقليم السمارة و 5 مقاعد مخصصة لإقليم طرفاية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة