اقتحام أفارقة للسياج الحدودي ووصول 50 “حراگا” إلى مليلية

حرر بتاريخ من طرف

تمكن 50 مهاجراً سريا من الوصول إلى مدينة مليلية المحتلة بعد اقتحام جماعي للسياج الحدودي نفذه، صباح اليوم الجمعة، حوالي 200 شخص من إفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، وقد تم إجلاء اثنين منهم بواسطة سيارة إسعاف، بينما أصيب ستة من الحرس المدني الإسباني.

وقد قام الحرس المدني الإسباني بتفعيل جهاز مكافحة الاختراق، والذي شارك فيه عملاء مجموعة الاحتياط والأمن (GRS) وطائرة هليكوبتر، بالإضافة إلى ثلاث دوريات من الشرطة الوطنية واثنتان من الشرطة المحلية.

وحسب مصادر وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي”، فقد تم نشر عملاء على الجانب المغربي من “الحدود”، حيث تم اعتراض حوالي 70 مهاجرا سريا، بينما تم من اعتقال 25 شخصا آخرين في المنطقة داخل السياج،  حيث تمت إعادتهم إلى المغرب.

واستنادا إلى “إيفي”، فقد تفرق المهاجرون في مدى يزيد عن كيلومتر ونصف، مما سمح لنحو 50 من بين 200 شخص حاولوا القفز من السياج من تحقيق هدفهم المتمثل في الوصول غير القانوني إلى مليلية والهرب إلى مركز الإقامة المؤقتة للمهاجرين (CETI).

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة