اغتصاب طفلة في جلسة خمرية يجرّ متورطَين إلى السجن

حرر بتاريخ من طرف

أرجأت غرفة الجنايات الابتدائية بمحكمة الاستئناف بطنجة، محاكمة سيدة أربعينية وأحد الأشخاص للاشتباه بضلوعهما في جريمة اختطاف فتاة قاصر مع الاعتداء الجنسي عليها، في جلسة خمرية تحت التهديد بالقوة.

وأوضحت مصادر مطلعة أن سيدة أربعينية وشخصا متابعين من طرف قاضي التحقيق باستئنافية طنجة، من أجل ” الاختطاف والاغتصاب”، وتم إيداعهما السجن المحلي لطنجة، فيما تم تمتيع شخص ثالث بالسراح المؤقت.

وتعود تفاصيل الواقعة حينما استغلت سيدة أربعينية غياب أم الضحية عن المنزل، حيث غادرت باتجاه ميناء العرائش بحثا عن لقمة العيش، لتقدم المتهمة على اختطاف ابنتها وإجبارها على حضور جلسة خمرية بمعية أحد الأشخاص.

ووفق مصدر حقوقي فإن الطفلة صُدمت من هول مشاهد الجلسة الخمرية، التي أجبرتها مختطفتها على حضورها، مبرزا أنها ساعدت أحد الأشخاص، الحاضرين للجلسة على هتك عرضها عبر مسك رجليها، بعدما نزع هو سروالها.

الفحوصات الطبية التي أجريت للفتاة فيما بعد، بينت تعرضها لاعتداء جنسي، وفقا لشهادة طبية من المستشفى الإقليمي للا مريم بالعرائش ، تم تعزيزها بمؤازرة الرابطة الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، حيث أعطت النيابة العامة تعليماتها إلى الضابطة القضائية للبحث والتحقيق في الواقعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة