اعتقال عنصرين من القوات المساعدة بعد سرقة محفظة نقود يدوية بسطات

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

فضيحة بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وقد يعتبرها البعض سابقة من نوعها، تلك التي ارتكبها عنصرين من عناصر القوات المساعدة حينما كان تم توقيفهما من طرف عناصر الأمن الوطني بمدينة سطات، أول أمس الجمعة الموافق ل 02 يوليوز الجاري على خلفية الإشتباه في تورطهما في سرقة محفظة نقود يدوية من سيدة كانت رفقتهما على متن سيارة أجرة من الحجم الصغير بحي السلام وسط مدينة سطات.

ووفق مصادر كشـ24، فإن الضحية التي تعرضت محفظتها اليدوية الجلدية للسرقة كانت قد استقلت نفس سيارة الأجرة من الصنف الصغير وبعد ما تحركت السيارة بضع أمتار ركب السيارة عنصرين من عناصر القوات المساعدة بعد استئدانهما سائق سيارة الأجرة قاصدين بالتحديد الثكنة العسكرية الواقعة بالقرب من حي السلام بمدينة سطات

واستنادا للمصادر نفسها فقد قام احدهما عند توقف السيارة موضوع الشبهة بالسطو والسرقة الموصوفة، بسرقة الحقيبة اليدوية التي تعود للضحية، و لاذ بالفرار إلى وجهة غير معلومة ليلحقه زميله ورفيقه دون الإكتراث بما سيقع دقائق معدودات بعد اقترافهما لفعلتهما الإجرامية الخطيرة.

واستنادا لذات المصادر،فقد تزامنت عملية السرقة مع وجود دورية أمنية أثار فرار شخصين في اتجاه الثكنة العسكرية، الشيء الذي دفع المصالح الأمنية إلى ملاحقة أحدهما و تمكنت من توقيفه على الفور، و عند الاستماع إليه بمصلحة الشرطة القضائية، قدم معطيات مكنت من توقيف العنصر الثاني و بحوزته الحقيبة، ليتضح أثناء مرحلة التحقيق التفصيلي معهما حول المنسوب إليهما أنهما يشتغلان في سلك القوات المساعدة.

وتنفيذا لتعليمات النيابة العامة المختصة، تم الاستماع لسائق سيارة الأجرة و الضحية ليتم وضع الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث والتحقيق في انتظار عرضهما على أنظار ممثل الحق العام قصد القيام بالمتطلب وفق القانون.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة